جهات

تدخل عنيف في حق المعطلين أثناء محاولتهم الاحتجاج أمام عمالة بوجدور .

النهار24 .

دخلت القوات العمومية ببوجدور بعنف غير مسبوق، ودون سابق إنذار صباح اليوم الأربعاء صباح30 /12/2015، لتفريق وقفة احتجاجية لإتحاد للمعطلين ببوجدور الناشطين في إطار الـحاد، والتي كانوا قد دعوا لتنفيذها أمام مقر عمالة بوجدور احتجاجا على حرمانهم من استخلاص اجورهم الهزيلة التي يستخلصونها من الإنعاش الوطني   بأمر من عامل الإقليم .

و أسفر هذا التدخل العنيف عن عدة إصابات تراوحت بين رضوض وكدمات في صفوف المعطلين، بالإضافة إلى مصادرة عدد من الهواتف التي كانت بحوزتهم أثناء توثيقهم لعملية التدخل العنيفة، والتي تتنافى كليا مع الدستور والقوانين المحلية والدولية الضامنة للحق في التظاهر والاحتجاج السلميين.

وتم توظيف مختلف تلاوين القمع البوليسي للتنكيل بالمعطلين بعد انطلاق الوقفة الاحتجاجية، لمنعهم من تنفيذ احتجاجهم السلمي، علاوة على أنواع السب و الشتم والركل والتهديد أمام أعين المئات من أبناء الجماهير ببوجدور، الذين تعرضوا بدورهم للتضييق المادي والمعنوي، ولم تتوقف الأجهزة الأمنية في ممارسة عنفها عند هذا الحد، بل استمرت في مطاردة المعطلين في الشوارع والأزقة و منعتهم من الوقوف أو التجمع.

تصريح لنادي باسم اتحاد المعطلين ببوجدور حول الإصابات التي خلفها التدخل اليوم .

https://www.youtube.com/watch?v=ioxWZg5ZK7I

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى