مجتمع

وفد البرلمان المغربي يحقق مكاسب دبلوماسية مهمة ببرلمان أمريكا اللاثينية .

النهار24 .

حققت وفد البرلمان المغربي انتصارا كبيرا ومكاسب دبلوماسية ببرلمان أمريكا اللاثينية، بعد التموقع والتصدي لمخطط خصوم الوحدة الترابية للمملكة المغربية .

 وتمكن الوفد البرلماني المغربي، من عقد لقاءات مكثفة مع  مجموعة من البرلمانيين بأمريكا اللاثينية  من مختلف الحساسيات السياسية منها تلك الداعمة لأطروحة خصوم الوحدة الترابية للمملكة، حيث قدم شروحات مفصلة ودقيقة حول واقع تطور حقوق الإنسان بالمغرب وخصوصا بالأقاليم الجنوبية، وكذا المكتسبات الهامة والنوعية التي تحققت على مستوى الحقوق والحريات بفعل  سياسة المملكة وجهود المجلس الوطني لحقوق الإنسان ولجانه الجهوية.

وتمكن الوفد البرلماني المغربي المتوجد بأمريكا اللاثينية من تغيير أطروحات جبهة البوليساريو المتغلغلة داخل أمريكا اللاثينية وتفنيد كل إدعاءاتها الداعية للإنفصال ، كما أوضح الوفد البرلماني المغربي الدينامية التنموية التي تشهدها الأقاليم الجنوبية وبالخصوص المشروع التنموي الجديد الذي أطلقه الملك محمد السادس مند زيارته لهذه الأقاليم .

وضم الوفد البرلماني المغربي المتواجد بأمريكا اللاثينية المستشار عبدالوهاب بلفقيه ممثلا للأقاليم الجنوبية في هذه المهمة الدبلوماسية  .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى