جهات

تكريم الطالبة الباحثة منتنة ماء العينين بمناسبة فوزها بجائزة DUNE VOICES التابعة للمعهد البريطاني للتنوع الإعلامي .

النهار24 : عائشة السباعي .

نظم ماستر التحرير الصحفي والتنوع الإعلامي لقاء تواصليا  يوم الجمعة 05 فبراير 2015، على الساعة التاسعة صباحا، بفضاء الانسانيات بجامعة ابن زهر باكادير. وذلك بمناسبة فوز الطالبة الباحثة “منتنة ماء العينين” بماستر التحرير الصحفي والتنوع الإعلامي بجائزة (DUNE VOICES)التابعة للمعهد البريطاني للتنوع الإعلامي عن صنف (الروبورتاج ). ولتشريف هذه الطالبة التي حققت إنجازا جديدا لهذه الشعبة، حضر هذا اللقاء السادة : رئيس الجامعة الدكتور عمر حلي وعميد كلية الاداب والعلوم الإنسانية الدكتور احمد بالقاضي والمسؤول عن الماستر الدكتور حسن حمائز، و بحضور الدكتور عبد السلام الفيزازي، والضيف التونسي مراد السلامي رئيس المعهد البريطاني للتنوع الإعلامي الذين لم يبخلوا بإلقاء كلمات تنويه لفائدة الطالبة الفائزة، وتشجيع الطلبة الباحثين على السير في نفس المنوال لتحقيق الأهداف المتوخاة، معبرين عن استعدادهم لمساعدة كل من له طموح في هذا المجال . كما كان من بين الحاضرين بعض الأساتذة بالشعبة وطلبة الاجازة المهنية بالتحرير الصحفي.

وقد تخلل هذاالنشاط تسليم جائزة للطالبة الباحثة وتوقيع اتفاقية شراكة بين الجامعة منخلا لتكوين ماسترالتحريرالصحفي والتنوع الإعلامي،والمعهد البريطاني للتنوعالاعلامي.

قبل اختتام اللقاء قدم السيد مراد السلامي ندوة لفائدة الحاضرين معتبرا نفسه في وطنه الثاني، للتقارب المتواجد بين البلدين من ناحية البيئة والثقافة والدين… كما أشار الى ضرورة نشر وسائل الاعلام في جميع المناطق بإفريقيا وتقديم تكوين في ميدان الصحافة والإعلام لفائدة من لديهم الكفاءة والرغبة من مواطنيها، حتى يتمكنوا من اسماع أصواتهم في جميع بقاع العالم.

وقد أشاد بالإعلام المغربي وما وصل اليه من تقدم في ظل الديمقراطية والحداثة. وأضاف ان خلق شراكات بين المغرب وتونس في اطار مواقع الاعلام المسموع والصحافة الورقية، مثل جريدة “الصباح”، سيكون له الأثر الجيد على كلا الطرفين . وقد عبر على ان الصحفي الحقيقي هو الذي ينزل الى الميدان لنقل أصوات جميع الفئات المجتمعية بصدق ونزاهة، والإبداع الصحفي لايكون إلا بالتوفر على ملكات خاصة، كالصبر والتحمل وقراءة الحالات والتعبير عنها.

هذه الندوة كانت عبارة عن “سيرة تجربة”كما عبر عنها الدكتور عبد السلام الفيزازي.

إنها تجربة اعلامي عربي متميز، أصبح مثلا يقتدى به في مهنة المتاعب، وليس ادل على ذلك من اجاباته الصادقة التي قدمها للطلبة الحاضرين الذين كانت اسئلتهم تعبر عن المستوى العالي والإطلاع الواسع والرغبة في تحقيق الطموح.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى