جهات

الشبيبة الحركية تدعو من مدينة السعيدية إلى تجاوز الخلافات العالقة بين المغرب والجزائر .

النهار24 .

في إطار برنامجها الوطني لتكوين الشباب الحركي عبر مختلف ربوع المملكة المغربية ، حطت قافلة الشبيبة الحركية رحالها بالجهة الشرقية نهاية الأسبوع الجاري بمركز التخييم بمدينة السعيدية ، حيث عرف هدا اللقاء حضورا وازنا لأعضاء المجلس الوطني للشبيبة الحركية عن مختلف الأقاليم التابعة للجهة الشرقية . وفي خضم برنامج الملتقى تمت زيارة المنطقة الحدودية بين المغرب والجزائر ، جيث دعا من خلالها الشباب الحركي إلى تجاوز الخلافات العالقة بين المغرب والجزائر وفتح الحدود خصوصا والروابط المشتركة بين الشعبين الشقيقين ، كما تم ترديد النشيد الوطني المغربي في جو حماسي جميل ، يبرز ارتباط الشباب الحركي بثوابت الأمة و استعداده الكامل للدفاع عنها . وجدير بالدكر أن منظمة الشبيبة الحركية خصوصا بعد المؤتمر الوطني الثاني الدي أفرز قيادة جديدة تعيش إشعاعا كبيرا نظرا لبرنامج عملها الطموح الدي يهدف إلى التأطير السياسي للشباب وإدماجهم في تتبع وتدبير الشأن العام .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى