أخبار وطنية

الحجر الصحي يلتهم 90 في المائة من الميزانية المخصصة للصحة والتعليم .

النهار24 .

تكبد الاقتصاد المغربي خسائر يتوقع أن تعادل 6 نقاط من إجمالي الناتج الداخلي برسم سنة 2020 ، جراء تداعيات شهرين من الحجر الصحي لمواجهة جائحة كوفيد 19، وهو ما يعني عمليا خسارة مليار درهم (نحو 100 مليون دولار) عن كل يوم من الحجر.

 وبعملية حسابية، تضيف اسبوعية الأيام التي أوردت الخبر، فإن الاقتصاد الوطني تكبد في الشهرين الأولين للحجر الصحي 60 مليار درهم، وسينهي الخسائر بمعدل 81 مليار درهم (3.8 مليار دولار) مع انتهاء موعد الحجر الصحي في 10 يونيو، ما لم يتم التمديد مرة أخرى.

ويساوي هذا الرقم القياسي، تضيف الاسبوعية، 2ر16 من ميزانية المملكة لعام 2020، و90 في المئة من الميزانية المخصصة لقطاعات التعليم والصحة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى