أخبار وطنية

عامل إقليم بوجدور يتخذ عدة مبادرات في ميدان تشغيل شباب الإقليم .

النهار24 .

في إطار العناية والاهتمام اللذين يوليهما السيد عامل إقليم بوجدور ابراهيم بن ابراهيم لتشغيل الشباب بالإقليم تماشيا مع التعليمات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله المتعلقة بالاهتمام بالشباب وإدماجهم في النسيج الاقتصادي والاجتماعي والمهني من خلال اتخاذ تدابير ومبادرات للحد من البطالة في صفوفهم وتشغيل الشباب باعتباره فاعلا رئيسيا في التنمية وعماد المستقبل والثروة الحقيقية للبلاد .

ويعتبر عامل إقليم بوجدور إبراهيم بن براهيم  قضية التشغيل من الأولويات الوطنية وتحدي للمسؤولين والفاعلين الاقتصاديين والاجتماعيين بامتياز، نظرا لما تفتضيه الظرفية الحالية المتميزة بانتشار وباء كوفيد 19وآثاره السلبية على الوضعية الاقتصادية والاجتماعية على فئات عريضة .
ويعمل السيد إبراهيم بن إبراهيم عامل الإقليم على تثمين المنجزات والحفاظ على المكتسبات المحققة في هذا المجال وفتح آفاق جديدة لانعاش الشغل .

وفي هذا الصدد اتخدت السلطة الإقليمية ببوجدور تحت إشراف عامل الإقليم في ميدان التشغيل مجموعة من الإجراء والتدبير نذكر منها :

-إحداث اللجنة الاقليمية للتشغيل تحت اشراف السيد باشا المدينة و السيد رئيس دائرة اجريفية .
-تشغيل 270 عاملا من ابناء المدينة لورش الطاقة الريحية الجريفية .
-تشغيل مجموعة من شباب الاقليم على مستوى مشروع الطاقة الشمسية لمسيد .
-خلق مجموعة من التكوينات الملائمة لسوق الشغل خاصة مشاريع الطاقات المتجددة .
-تكوين حوالي 140 من ابناء المدينة في مجموعة من الشعب الفلاحية بمركز التاهيل الفلاحي بالعيون في انتظار انطلاق مشروع المدار السقوي الجريفية .
– عقد اجتماعات اللجنة الاقليمية للتشغيل بحضور الشركات العاملة في مجال الطاقات المتجددة بالاقليم قصد اعطاء الاولوية للشباب المنحدر من المدينة .
– تشغيل حوالي 40 شابا بشركات المناولة التابعة لمشروع الرحبة الريحية لمسيد .
– جعل الوكالة الوطنية للتشغيل كوسيط في مجال العمل درءا للمحسوبية في التوظيف بمشاريع الطاقات المتجددة
– استفادة مجموعة من المقاولين الشباب من مشروع الرحبة الريحية لمسيد .
جدير بالذكر أن اللجنة الإقليمية للتشغيل ببوجدور تناط بها مهمة مواكبة وتتبع مختلف البرامج المساهمة في تشغيل أبناء المنطقة سواء لمتعلقة بالتشغيل المباشر والمرتبطة بالأوراش المفتوحة بالإقليم أو التي تهم إنعاش التشغيل الذاتي عبر تمويل حاملي المشاريع التي حظيت مشاريعهم بقبول اللجان المشرفة على تدبير عدد من الصناديق التمويلية المعدة لذلك .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى