مجتمع

المعطيات التفصيلية للجريمة البشعة التي اقترفها قاعديون بأكادير وسط مقهى حين كان “السيف” رفقة فتاة

النهار24 .

نفذ طلبة قاعديون، محسوبون على فصيل “البرنامج المرحلي” جريمة وصفت بالبشعة بمدينة أكادير، مساء أول أمس السبت في حق الطالب القاعدي، الملقب بـ”السيف” و الذي ينحدر من مدينة زاكورة. هذا، وفوجىء الطالب اليتيم الأب، و الذي يتابع دراسته بشعبة الفرنسية، حينما كان يرتشف فنجان قهوة رفقة إحدى الطالبات، في إحدى مقاهي حي السلام، المجاور لكلية الآداب في جامعة بن زهر في أكادير، بثمانية مسلحين من رفاقه، انهالوا عليه ضرباً بطريقة همجية. إذ أصيب على مستوى الرئة، وفقد كمية كبيرة من الدم نقل على اثرها الى مستعجلات مستشفى الحسن الثاني باكادير الحادث خلف استنكاراً واسعاً وسط طلبة جامعة بن زهر في أكادير، كما أعاد إلى الأذهان حوادث عنف خطيرة شهدتها الجامعة، في السنوات الأخيرة، بين الفصائل الطلابية المتناحرة، بينما تعالت أصوات كثيرة للدعوة إلى الحوار، ونبذ العنف. هذا، و لا يزال البحث لايزال جارياً من أجل إلقاء القبض على الجناة، الذين اختفوا عن الأنظار..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى