أخبار وطنية

أحمد حجي والي جهة سوس ماسة يجسد المفهوم الجديد للسلطة في أبرز تجلياته

النهار24 .

 تتداول فئات واسعة ومتنوعة من ساكنة أكادير ٬ بشكل إيجابي ٬ وبكل فخر و إعتزاز ٬ الدور والعمل المهني الرفيع  ٬ لوالي جهة سوس ماسة ٬ السيد أحمد حجي منوهة بالخصال الحميدة لهذا الرجل الذي قل نظيره .

حيث إستطاع المسؤول الأول بالإقليم ٬ كسب رهان تسيير قلعة سوس اكادير ٬ هذا الإقليم المهم ضمن جهة سوس ماسة ٬ مفعلا المفهوم الجديد للسلطة في أبرز تجلياته، فمنذ توليه هذه المهمة ، عمل على تطبيق وتنفيذ كل التعليمات والتوجيهات الملكية السامية والوزارية الخاصة بالمفهوم الجديد للسلطة وتقريب الإدارة للمواطن

بشكل غير معتاد ، وبعيدا عن المظاهر المزيفة ٬ تحت الأضواء الكاشفة، تتصاعد أسهم والي جهة سوس ماسة، في كل نقط التجمعات الرسمية و الشعبية والعفوية-الصادقة ٬ بفضل ما يعتبره العديد من الفاعلين المحليين ( منهم حقوقيين وجمعويين ورجال الاعلام ) والمواطنين، أداءا متميزا لممثل صاحب الجلالة بجهة سوس ماسة ، شاهدين له بالاستقامة والقرب من المواطنين ٬ ناهيك عن كونه رجل علم و فكر وثقافة ٬ من خلال انفتاحه على النخبة المثقفة ، الأمر الذي جعل منه مصدر ثقة لدى الساكنة ، في زمن يشهد نفورا قويا من رجال السلطة .

هكذا عرف بحضوره القوي في الميدان ، وفي كل المناسبات التي يحتضنها ثرى مدينة أكادير ، يشتغل بكل وعي ومسؤولية، إنه والي مواطن، يؤدي واجبه بكفاءة وإبداع ، بناءا على التعليمات التي يتلقاها من أم الوزارات ٬ همه في ذلك خدمة الوطن و المواطنين .

هكذا يصرح العديد من الموظفين والمقربين وكذا المواطنين، فبتعاملهم معه تغير لهم مفهوم رجال السلطة ، فعلا إنه رجل الحوار والقرب من المواطن.

فالكل يشهد على خلقه النبيل ٬ وقربه للمواطن ٬ وحله معظم المشاكل العالقة بالاقليم، بدليل أن الساكنة استحسنت تعامله الذي غير فعلا الصورة النمطية التي كانت معلقة على وجه الولاة عموما.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى