مجتمع

السلطات المحلية بالمحمدية تهدم المبنى الجامعي للطلبة الصحراويين بجامعة الحسن الثاني .

النهار24 .

أفادت مصادر حقوقية من العيون، أن سلطات مدينة المحمدية قد أقدمت و بدون سابق إشعار، على اقتحام مقر سكن الحي الجامعي المخصص للطلبة الصحراويين بجامعة الحسن الثاني بمدينة المحمدية و تعريضه للهدم بالكامل بعد سفر الطلبة و التحاقهم بعائلاتهم بمناسبة عيد الأضحى.
هذا و أضاف المصدر أن مجموعة من الطلبة الصحراويين قد فوجؤوا بقرار اقتحام غرفهم من طرف السلطات و الاستيلاء على العديد من ممتلكاتهم الشخصية ( حواسيب، كتب، بحوث جامعية، ملابس، أغطية وأفرشة و أجهزة أخرى منزلية… ) قبل تعريض سكنهم الجامعي إلى الهدم.
و نتيجة ما أسمته المصادر الحقوقية بالخرق السافر، وجد الطلبة الصحراويون أنفسهم في الخلاء بدون مأوى و بدون لوازمهم الشخصية بعد أن ظل هذا السكن الجامعي يأوي كل طالب من الأقاليم الجنوبية بالجامعة المذكورة منذ سنة 1988 ، مما قد يؤثر بشكل سلبي على حياتهم الجامعية و على تحصيلهم العلمي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى