سياسة

زيارة نشطاء أمريكيون لبوجدور فندت أكاذيب واداعاءات الانفصالية سلطانة خيا وحصارها الأمني المزعوم..

النهار24 .

كذبت الزيارة  التي قام بها نشطاء من الولايات المتحدة الأمريكية اليوم، “سلطانة خيا” بمنزلها الادعاءات الكاذبة والمزيفة حول الحصار الأمني لمنزلها  والتي ظلت الإنفصالية تروجها عبر وسائل التواصل الاجتماعي ، حيث أن هؤلاء النشطاء الأمريكيون  فور وصولهم إلى مدينة بوجدور قاموا بتنظيم لقاء مع الإنفصالية سلطانة خيا ، بكل حرية وتأكدوا من أن الحركة عادية جدا داخل الحي، كما لاحظوا عدم تواجد أي عناصر أمنية قرب البيت الذي تقطن فيه “خيا

 الانفصالية سلطانة خيا التي تريد صنع اسم لها تنفيدا لإوامر وبإيعاز من الجزائر وصنيعتها جبهة البوليساريو وبالمقابل بثمن عن اي استفزاز عدائي مضلل و ادعاءات كاذبة ومزيفة تقوم به في واقع مستقر وامن مستتب وتنمية متجددة .

كما أن زيارة نشطاء أمريكيون  لمدينة بوجدور كشفت حقيقة الإنفصالية سلطانة خيا التي حرقتها شمس حقيقة المدينة البازغة امام مارة وساكنة قاطنة ومكونات قبلية متجدرة في الاقليم ومصطفة من اوائل المدافعين عن الوحدة الترابية بعيدا عن اي حياد زائف في المواقف والثوابت الوطنية، تمارس حياتها بشكل يضمن للجميع بسواسية حقوقها الكونية في إقليم من جهة تسعى جميع مدنها الى الريادة والتنمية في المجال والانسان .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى