أخبار وطنية

فضيحة …… منتخب بإقليم مديونة يشارك في مهرجان الشواذ جنسيا بجزر الكناري

النهار24 .

كشفت مصادر جد موثوقة أن منتخبا بإقليم مديونة شارك في مهرجان ضخم للمثليين ” الشواذ” جنسيا المسمى “ماسبالوماس برايد”، الذي يقام بين 5 و15 ماي،بجزر الكناري الذي يعرف مشاركة آلاف الزوار من جميع أنحاء العالم.
وتحدثت قبائل مديونة على أن المنتخب ورث الشذوذ الجنسي رفقة شقيقه من والدهما عازف الكمان بالحانات والكباريهات سابقا ،وانه لا يحيطه به حاليا إلا الشواذ وأنه منبوذ وسط الساكنة رغم نفوذه
و أسرت مصادر عليمة أن المنتخب النافذ كلف أحد الشواذ جنسيا بإقليم مديونة باستقطاب الشباب انطلاقا من إحدى المؤسسات العمومية ذات الطابع التعليمي والتثقيفي والتربوي مفتوحة “للجميع” وأنه يستدعيهم للحضور في أنشطة جمعية خاصة بالشواذ بالدارالبيضاء.
و تزامنا مع هذا الحدث،كشفت وكالة رويترز أن عددا من الأشخاص، وليس كلهم، الذين تم تشخيص إصابتهم في التفشي الحالي لجدري القرود، رجال مثليون.
من جهتها، قالت وكالة الأمن الصحي في المملكة المتحدة إن نسبة ملحوظة من الحالات الأخيرة المرصودة في بريطانيا وأوروبا تخص “الرجال المثليين وثنائيي الجنس”.
وأبدى مسؤولو منظمة الصحة العالمية قلقهم من احتمال ظهور عدد أكبر من الإصابات مع تجمع الناس في مهرجانات وحفلات وعطلات، خلال أشهر الصيف المقبلة، في أوروبا ومناطق أخرى.
ويقول خبراء إنه يمكن أن ينتقل المرض، الذي تم اكتشافه لأول مرة في القرود، من شخص لآخر من خلال الاتصال الجسدي الوثيق، وكذلك الاتصال الجنسي.” الرجال المثليين وثنائيي الجنس”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى