سياسة

محمد أوجار وزيرا للعدل ومفاجآت أخرى في حكومة العثماني

النهار24 .

خلافا لما تم تداوله في بعض المواقع والجرائد، تسربت صباح اليوم الاثنين 03 أبريل ، أسماء بعض الوزراء والحقائب التي حصلوا عليها في الحكومة ” العثمانية “. واستطاع حزب التجمع الوطني للأحرار الذي يرأسه الملياردير عزيز أخنوش الظفر بأهم الوزارات الاستراتيجية. فحسب مصادر متطابقة، تم تعيين ” محمد أوجار وزيرا للعدل خلفا لمصطفى الرميد الذي سيتم تعيينه وزيرا للدولة مكلفا بملف حقوق الانسان. وتم استناد وزارة العدل ل ” محمد أوجار ” الذي كان يشغل مندوبا دائما للمغرب لدى مكتب الأمم المتحدة بجنيف. في حين احتفظ عزيز أخنوش بوزارة الفلاحة والصيد البحري والمياه والغابات ( وزارتين في وزارة واحدة). وتضيف ذات المصادر أن حزب الاحرار استطاع انتزاع أهم وزارة من حزب العدالة والتنمية ( وزارة المالية ) وباتت من نصيب فوزي لقجع. في حين آلت وزارة السياحة إلى التجمعي محمد بوسعيد. بينما احتفظ حفيظ العلمي بمنصب وزير الصناعة والتجارة والاستثمار والاقتصاد الرقمي.
ولم يتم تأكيد صحة الحقائب التي حصل عليها كل من حزب العدالة والتنمية، وحزب الحركة الشعبية ، والاتحاد الاشتراكي، التقدم والاشتراكية والاتحاد الدستوري. لكن ما يشاع في وسائل الإعلام الوطنية أن التشكيلة الحكومة لسعد الدين العثماني في حلتها الجديدة قد اكتملت بعد توزيع الحقائب على أحزاب الائتلاف الحكومي الستة، وتحمل في طياتها مفاجآت كبيرة.
ومن المرتقب أن ترى حكومة العثماني النور في الساعات القادمة، من نهار اليوم أو غد الثلاثاء، وتحظى بالتعيين الملكي كما ينص على ذلك الفصل 88 من الدستور.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى