قياديين بالإتحاد الإشتراكي ينتفضون في وجه لشكر .

قياديين بالإتحاد الإشتراكي ينتفضون في وجه لشكر .
بتاريخ 10 أبريل, 2017 - بقلم لغة الموقع الافتراضية

النهار24 .

أعلن عشرة أعضاء في المكتب السياسي لحزب الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية، إنتفاضتهم على الكاتب الأول للحزب ادريس لشكر، منتقدن بشدٌة الطريقة الإنفرادية التي يُدير بها الحزب والتي أدت بحسبهم إلى إبعاد ونفور العديد من الإتحاديين، وتحجيم حضور الحزب في مختلف المستويات التمثيلية والتدبيرية وتبخيس صورته لدى المجتمع.

وتضم لائحة الذين عبروا عن سخطهم وتذمرهم من الوضعية التنظيمية والسياسية التي آل إليها حزب الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية، عشرة أعضاء في المكتب السياسي للحزب يُعتبر من أقرب المقربين من ادريس لشكر، وهم: محمد الدرويش، عبد الكبير طبيح، سفيان خيرات، كمال الديساوي، عبد الوهاب بلفقيه، وفاء حجي، حسناء أبوزيد، محمد العلمي، عبد الله لعروجي، مصطفى المتوكل.

وعبر أعضاء المكتب السياسي العشرة، في بلاغ توصل موقع “النهار24” بنسخة منه، اقتسامهم مع مناضلات ومناضلي الحزب الشعور بالقلق والخيبة تجاه مسلسل التراجع السياسي والتمثيلي والمجتمعي لحزبنا، والذي يستدعي وفق تعبيرهم، “نقاشاً مسؤولاً منبياً على مبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة”.

واعتبروا أن المنهجية التي اعتمدت في التحضير للمؤتمر العاشر لا تستجيب لتطلعات الإتحاديين والإتحادييات في جعل المؤتمر محطة لتقويم الإختلالات العميقة التي تعيق انبعاث الفكرة والأداء الحزبيتين الكفيلتين بردم الهوة التي تفصل الحزب عن المجتمع”.

وأكدوا على متن ذات البلاغ الصادر عقب اجتماع عقدوه صباح يوم (الأحد 09 أبريل) بالدارالبيضاء، على ضرورة إعادة النظر في منهجية التهييئ لمشاريع مقررات المؤتمر التي ستؤدي إلى التضييق على مبدأ الإختيار الديمقراطي الحر للإتحاديات والإتحاديين في لحظة فارقة في مسار حزب الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية.

ودعت الوثيقة نفسها، إلى ضرورة إعادة بناء أداة حزبية فعالة ووزانة هو وحد الكفيل بإعادة النظر في النموذج التنظيمي المبني على التسيير الفردي والذي كان من بين نتائجه إبعاد ونفور العديد من المناضلات والمناضلين، وتحجيم حضور الحزب في مختلف المستويات التمثيلية والتدبيرية وتبخيس صورته لدى المجتمع

وتوجه أعضاء المكتب السياسي الـ10 إلى كافة المناضلات والمناضلين، كل من موقع بضرورة تجميع الطاقات الإتحادية في أفق استدراك وتصحيح مسار التحضير للمؤتمر المقبل.

قيادة

قيادة 2

تعليقات القراء
عدد التعليقات 0


ان مجلّة ووردبريس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان مجّلة ووردبريس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.