أعضاء المكتب السياسي لحزب الاتحاد الاشتراكي يصدرون بلاغا ويحدرون من دخول الحزب للنفق المسدود .

أعضاء المكتب السياسي لحزب الاتحاد الاشتراكي يصدرون بلاغا ويحدرون من دخول الحزب للنفق المسدود .
بتاريخ 21 أبريل, 2017 - بقلم لغة الموقع الافتراضية

النهار24 .

اصدر اعضاء المكتب السياسي للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية المجتمعين يوم الخميس 20 ابريل 2017 بالرباط بلاغا بعدما لاحظوا  استمرار مسلسل التحضير للمؤتمر الوطني العاشر بنفس المنهجية المعيبة وتعنت الكاتب الاول للحزب .
وقد أكدوا الأعضاء في البلاغ دخول  الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بشكل غير مسبوق في في جميع مؤتمراته السابقة في نفق اصبح يهدد كل مقومات الحضور السياسي و التنظيمي الطبيعي للحزب مما يؤكد على ان الاستمرار في انتاج نفس الاليات و نفس العقلية التدبيرية للحزب بعد المؤتمر الوطني المقبل سيكون عنوانا لإنهاء كل الامال في اعادة انبعاثه من جديد .
كما عبروا اعضاء المكتب السياسي و بكل اسف و حسرة لجوء الاخ الكاتب الاول لأساليب غريبة و مرفوضة في تدبير الاختلاف من قبيل مراسلة وزارة الداخلية للحلول محل الاجهزة المنتخبة للحزب و تعيين افراد محلها كما حدث في جهة كلميم واد نون و منع المناضلين من الاجتماع في مقرات الحزب كما حدث في الرباط …
هذا وقد اشار البلاغ استمرار شل الكاتب الاول لأجهزة الحزب و على رأسها المكتب السياسي باعتباره المختص قانونا في تدبير القضايا السياسية و التنظيمية للحزب و التهييء للمؤتمر .
واعتبرو الأعضاء الموقعين على البلاغ أن  ما تناولته احدى وسائل الاعلام من تصريح منسوب لعضو في المكتب السياسي للاتحاد و الحكومة بخصوص دفاعه عن سياسة رفع الدعم عن بعض المواد الاساسية يتعارض مع برنامج الحزب و توجهاته.

تعليقات القراء
عدد التعليقات 0


ان مجلّة ووردبريس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان مجّلة ووردبريس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.