خارج الحدود

عريضة إلكترونية تطالب باجراءات ضد البوليساريو .

النهار24 .

أطلقت منظمة “مراقبة الصحراء” الذي يوجد مقرها بالعاصمة بروكسل عريضة الكترونية تطالب مجلس الامن الدولي التابع للامم المتحدة باتخاذ اجراءات ضد ملشيات البوليساريو التي باتت تهدد الاستقرار في الصحراء.

وجاء في الرسالة الموجهة الى أعضاء مجلس الامن ان ميليشيات البوليساريو المدعومة من الجزائر تواصل رفضها الانسحاب من المنطقة العازلة و تهدد الرواج التجاري على الرغم من نداءات الامين العام للامم المتحدة و تدخل رئيسة المينورسو.

وأشارت الوثيقة التي تم امضائها من طرف العشرات من الجمعيات الصحراوية أن المغرب نفذ كل التزاماته فمن جهة وافق على اعادة عناصر المينورسو تماشيا مع توصية مجلس الأمن في قراره 2285، الذي اعتمد في نهاية أبريل 2016. و من جهة أخرى استجاب لمطالب الأمين العام للأمم المتحدة بالانسحاب من منطقة الكركرات.

وطالبت بالتدخل لاتخاد اجراءات قبل أن تتحول المنطقة برمتها الى قنبلة موقوتة.

ولفتت العارضة انتباه أعضاء مجلس الامن الدولي أن المخيمات في تندوف تحولت إلى سجن كبير في هواء طلق حيث يحرم الناس من أبسط احتياجاتهم وحقوقهم الإنسانية. و أن المفوضية العليا للاجئين التابعة للامم المتحدة لازالت تمنع من احصاء اللاجئين على الرغم من القرارات المتكررة لمجلس الأمن بهذا الشأن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى