الفنانة الشابة دنيا بوطازوت أيقونة الكوميديا المغربية تواصل تألقها .

الفنانة الشابة دنيا بوطازوت أيقونة الكوميديا المغربية تواصل تألقها .
بتاريخ 13 مايو, 2017 - بقلم لغة الموقع الافتراضية

النهار24 .

دنيا بوطازوت الممثلة المغربية الشابة المتألقة كالعادة والتي جمعت بين الموهبة والجمال في وقتٍ واحد. كانت لها مشاركات عديدة في الدراما المغربية ومازالت لحد الساعة تبدع في مجالها الفني ، وتصدرت خلالها قائمة ممثلات جيلها وتميزت بشخصيتها التي لا تشبه أحداً، ولها خطها الدرامي.

و ترى أن الممثلة ليست بضاعة، والعالمية في نظرها تعني نجاحها في بلدها أولا، والشهرة من وجهة نظرها مقترنة بنجاح العمل وحب الجمهور للشخصية وترتكز على إتقانها لأدوارها والتفاني في العمل، كي تكون في مستوى تطلعات الجمهور.

وبشهادة الجميع ، جمهورا و نقادا و متتبعين ، استطاعت المثلة المقتدرة دنيا بوطازوت بعفويتها و قدرتها العالية في صنع الفرجة عبر دورها في  مجموعة من  السلسلات الكوميدية وأسرت قلوب المتتبعين ، إلى جانب نخبة من كبار الممثلين من قبيل ، عزيز حطاب ، واستطاعت ان تصنع لها اسما وازنا بين نجوم الشاشة المغربية ..

هذا وقد شكلت دنيا بوطازوت قيمة مضافة في المشهد الفني و التلفزيوني ، نظرا لقابليتها السريعة في التماهي مع كل الادوار التي تتقمصها ، لا سيما بعد ان اشاد بها كبار المخرجين المغاربة وأصبحت مطلب ملح للعديد من المخرجين نظر للشخصية القوية التي تتميز بها دنيا بوطازوت وتفانيها وإتقانها للأدوار الذي تتقمصه في جميع أعمالها الفنية .

من حق المغاربة أن يفتخرو بفنانة وأيقونة الشاشة المغربية في الكوميديا والتي استطاعت أن تفرض شخصيتها بأعمالها الفنية الهادفة وبفضلها تمكنت من كسب قلوب جميع المغاربة وأصبحت معادلة صعبة داخل المشهد الفني المغربي.

دنيا ثاني

تعليقات القراء
عدد التعليقات 0


ان مجلّة ووردبريس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان مجّلة ووردبريس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.