سياسة

الإتحادي رشيد بوزيت يقاضي لشكر والمالكي بالمحكمة الابتدائية بانزكان.

النهار24 .

خلف المقال الذي نشر في جريدة الاتحاد الاشتراكي العدد 11637 و الذي اتهم فيه الاتحادي رشيد بوزيت بالبلطجة مجموعة من الصراعات الداخلية التي زادت من حدة النزيف الداخلي بالحزب و الذي ابان عن فشل إدريس لشكر في جمع شمل صفوف المناضلين الاتحاديين بالمؤتمر العاشر ، حيث كان من المتوقع ان يغير هذا الأخير الخطة التنظيمية للحزب و ينقد ما تبقى انقاده و خاصة ان الانتخابات الأخيرة أبانت عن الضعف التنظيمي للحزب في جل القواعد الحزبية التابعة له .
المقال دفع ب الاتحادي رشيد بوزيت إلى رفع دعوة قضائية حدد تاريخ أول جلسة لها يوم 11 شتنبر 2017 بالمحكمة الابتدائية بإنزكان و قد صرح رشيد بوزيت انه من الصعب أن يجد نفسه أمام القضاء يقاضي اسم جريدة عريقة تابعة للتنظيم الذي لطالما افتخر بانتمائه له لكن كرامته و الضرر النفسي الذي لحقه دفع به لمحاسبة كل من حاولو المساس بسمعته و الضرب في مواقفه النضالية داخل الحزب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى