مجتمع

الجامعة الوطنية للصيد البحري تستنكر الاعتداء الشنيع الذي تعرض له بحار بميناء طانطان وتنصب نفسها طرفا في القضية .

النهار24 .

استنكرت بشدة  الجامعة الوطنية للصيد البحري الاعتداء الشنيع الذي تعرض له بحار بميناء طانطان اثناء مزاولة عمله داخل الميناء .

وأعلنت الجامعة الوطنية لقطاع الصيد البحري في شخص   كاتبها العام عبد الحليم الصديقي عن تنصيب نفسها كطرف مدني للدفاع عن المعتدى عليه في أحداث البلطجة التي عرفها ميناء طانطان ليلة أمس20 ماي2018،و الذي أصيب خلالها بحار باصابة خطيرة على مستوى الوجه بمحاداة عينه اليسرى.

و أكد الصديقي أن اتصالات قد اجريت اليوم مع الادارة المركزية لقطاع الصيد البحري تم خلالها التبيلغ عن الحادث و عن ما يعيشه ميناء طانطان من تسيب و افتقاد للأمن وما يعاني منه البحارة،بسبب هجومات متكررة من طرف أشخاص .

و أكد الصديقي أن الكاتبة العامة لقطاع الصيد البحري قد رفعت الموضوع الى وزير الصيد البحري الذي ابلغ بدوره وزير الداخلية بحالة افتقاد الأمن  بميناء طانطان.

هذا وقد خلف تدخل الجامعة الوطنية للصيد البحري في قضية الاعتداء الذي تعرض له البحار ارتياح جميع مهنني قطاع الصيد البحري وخصوصا فئة البحارة والتي أصبحت عرضة للاعتداء في كل وقت بميناء طانطان.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى