مجتمع

الخلافات بين مكونات الحكومة تدفع العثماني لجمع الأغلبية.

النهار24 .

من المتوقع أن تعقد هيئة الأغلبية، منتصف الأسبوع الجاري، لقاء بمقر سكن رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، رئيس الأغلبية أيضا، للحسم في مجموعة من الخلافات بين مكوناتها.

وحسب مصدر من الأغلبية فإن نقط الخلاف بين مكوناتها وصلت حدا لا يطاق مما يستدعي جمع زعماء الأحزاب لحل الخلافات وإلزام الباقي بما سيتم الاتفاق عليه. ومن المفروض أن تكون تصريحات عبد الله بوانو، القيادي في حزب العدالة والتنمية ورئيس لجنة المالية والتنمية المستدامة، حول تقرير لجنة تقصي الحقائق حول المحروقات أول نقطة في جدول أعمال اللقاء.

وكانت تصريحات عبد الله بوانو رئيس اللجنة البرلمانية الاستطلاعية حول أسعار المحروقات، بخصوص تقرير لجنة المحروقات، قد أشعلت أزمة بين حزب العدالة والتنمية وحزب التجمع الوطني للأحرار ، خاصة عندما تحدث عن معطيات بخصوص استغلال بعض شركات المحروقات لجيوب المواطنين وتسجيلها أرباح خيالية على حسابه.

وقالت النائبة البرلمانية عن الحزب ذاته، أسماء اغلالو، بأن تصريحات بوانو “لا يمكن إدراجها إلا داخل خانة الجبن السياسي”، مضيفة بأنها “مهزلة حقيقية”، بسبب ازدواجيتها بين ما قاله داخل اللجنة وأمام الصحافة، مبرزة أن رئيس اللجنة لم يحترم أعضاء المهمة الاستطلاعية والمواطن المغربي”، مطالبة إياه ب”تصحيح مغالطاته”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى