مجتمع

هذا منكر : بين سوق الجملة و التقسيط أسعار السمك ترتفع من 4 دراهم إلى 15 درهم و30 درهم في غياب المراقبة.( الفيديو )

النهار24 .

كشف معطيات صادمة جدا، بأن أسعار السمك  جد عادية في أسواق الجملة ، غير ان تجار التقسيط هم من يفرضون في غياب المراقبة الضرورية أسعارا مرتفعة لأسباب مجهولة، رغم انهم يحتلون فضاءات عمومية و لا يؤدون واجبات الكراء و الماء و الكهرباء و ضرائب الدولة.

فمثلا ثمن السمك بسوق الجملة الهراويين  وصل إلى 4 دراهم ،  غير أنه يباع مباشرة بعد مغادرته سوق الجملة بأثمان مرتفعة جدا، قد تصل إلى 15 دراهم و 30 درهم كهامش ربح، وهنا تطرح علامات استفهام عريضة بخصوص مراقبة الأسعار في الأسواق ، و الجهات التي ينبغي أن تلعب دورها في حماية المستهلك من بطش و جبروت تجار السمك  بالتقسيط، الذي يفرضون أثمنة حسب مزاجهم الخاص، وهو الأمر الذي يبعث فعلا على الريبة والتوجس، سيما في ظل الارتفاع المتزايد في أسعار مواد أساسية أخرى ، التي تشهد بشكل مستمر ارتفاعا في أسعارها.

الفيديو :

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى