مجتمع

زكية الدرويش تضيق الخناق على اباطرة التهريب بجهة الداخلة وادي الذهب .

النهار24 .

 

كانت أهم المحاور التي ناقشتها لجنة تتبع مصايد الأخطبوط، في اجتماعها المنعقد يوم الخميس المنصرم، بوزارة الفلاحة والصيد البحري، الانتشار المفرط لتهريب المنتجات السمكية بجهة الداخلة وادي الذهب، خاصة منتوج الآخطبوط الذي يباع في السوق السوداء في الجهة بشكل شبه دائم.

وخرج الاجتماع، الذي ترأسته الكاتبة العامة المكلفة بقطاع الصيد في وزارة الفلاحة والصيد البحري، زكية الدريوش، بحضور المديرة العامة للمكتب الوطني للصيد،  ورئيس جامعة غرف الصيد البحري، ورؤساء غرف الصيد البحري، ورئيس الجمعية المهنية لمجهزي مراكب الصيد بأعالي البحار بالمغرب، ورئيس فيدرالية تربية الأحياء المائية، وعدد أخر من رؤساء الكنفدراليات في قطاع الصيد البحري سواء التقليد أو الساحلي أو في أعالي البحار، بضرورة انخراط جميع الجهات المسؤولة بجهة الداخلة وادي الذهب، للقضاء على ظاهرة التهريب، والتضييق على أباطرة التهريب، وتقديم المتورطين للعدالة لتقول كلمتها فيهم.

ودقت الدريوش خلال هذا الاجتماع ناقوس الخطر بخصوص الاستنزاف الممهنج من طرف المهربين للثروة السمكية بجهة الداخلة وادي الذهب والتي تشكل نحو ثلثي الثروة السمكية بالمملكة المغربية.


 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى