جهات

كاميرات متطورة لرصد مخالفات رجال الدرك الملكي .

النهار24 .

قررت القيادة العليا للدرك الملكي انشاء لجن تفتيش مركزية وجهوية من أجل مراقبة دوريات الدرك المتنقلة والثابتة، بعد انتشار أخبار تفيد بتلقي رشاوى من السائقين بعدد من المناطق خارج المدار الحضري.

وحسب مصادر ، فإن مصدرا مطلعا كشف لها أن الجديد في عمل اللجان التابعة لمصلحة التفتيش والمراقبة هو تزويدها بسيارات وكاميرات متطورة يمكنها رصد الصوت والصورة من مسافة بعيدة ، كما ستعمل اللجان على رفع تقارير حول عمل دوريات السير والجولان للقيادة العليا للدرك الملكي، بعد القيام بزيارات مفاجئة لعدد من الدوريات وعناصر الدرك المكلفة بنصب سدود قضائية بمداخل المدن الكبرى.

وأضاف المصدر ذاته أن الفرق التابعة لمصلحة التفتيش والمراقبة ستعمل على استعمال سيارات خاصة، من أجل التنقل إلى نقط المراقبة الموجودة بالطرق السيارة أو العادية، ومتابعة عمل رجال الدرك المكلفين بالسير والجولان، أو تعمد مخالفة قوانين السير لمراقبة عملية تحرير المخالفات أو التجاوزات التي يمكن ارتكابها.

وأوضحت المصادر أن تغييرات باشرتها القيادة العامة للدرك الملكي، تزامنت مع حملة تفتيش قامت بها مصالح المفتشية التابعة للدرك، على امتداد نقاط التفتيش على الصعيد الوطني، وذلك في سياق تنفيذ توجيهات قائد الدرك الملكي، الجنرال دوكوردارمي، حسني بنسليمان، الذي أعطى تعليماته بالحرص على تطوير عمل الجهاز وتحصينه ضد كل الممارسات المسيئة إلى صورته، وهو الأمر الذي كان وراء قرار إحداث لجان تفتيش محلية على صعيد القيادات الجهوية للدرك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى