مجتمع

الدكالي يعترف بوجود 5000 ضحية لنظام إجازة – ماستر – دكتوراه .

النهار24 .

استغلت بعض الممرضات، ضحايا المرسوم المنظم لنظام إجازة-ماستر-دكتوراه، لطرح مشاكلهن أمام وزير الصحة، انس الدكالي، صباح اليوم بالرباط،  خاصة فيما يتعلق بالترقية التي حرمن منها منذ سنوات طويلة بسبب حصولهن على دبلوم (باكالوريا- سنتين) قبل دخول نظام الإجازة الماستر الدكتوراه (LMD) حيز التنفيذ.

وأكد الدكالي، على هامش حفل تدشين مركز الصحة الانجابية بحي الليمون بالرباط، استمرار وزارة  الصحة في الحوار مع هذه الفئة المهنية قصد تحسين وضعها الإداري والأجري وكذا العلمي، مواكبة لإرساء نظام إجازة – ماستر- دكتوراه بالمعاهد العليا للمهن التمريضية وتقنيات الصحة، طبقا لما جاء في المرسوم رقم 2.13.658 الصادر بتاريخ 30 سبتمبر 2013 المتعلق بإحداث المعاهد سالفة الذكر..

واعترف وزير الصحة بان هناك حوالي 5000 ممرضة وممرض ضحايا هذا المرسوم الجديد، والذين لا يتوفرون على تكوين باكالوريا-3 سنوات، المعمول به بنظام التكوين إجازة-ماستر-دكتوراه، مؤكدا أن الوزارة ستفتح مع هؤلاء حوارا من أجل التوصل إلى علاج لوضعهم..

وأكد الوزير ان الحوار سيستمر مع جميع الفئات لضمان انخراط واسع لكل مهنيي الصحة في المشروع الذي أراده جلالة الملك بشأن إعادة النظر بشكل جذري في المنظومة الصحية، ولا يمكن لهذه المنظومة، يضيف الوزير، ان تكون ناجحة إذا لم تتوفر على موارد بشرية في المستوى، وهو ما ستحرص عليه الوزارة من خلال التكوين بشراكة مع قطاع التربية الوطنية والتعليم العالي..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى