فضيحة … وثائق تكشف المبالغ التي تصرفها البوليساريو على مناصريها .

فضيحة … وثائق تكشف المبالغ التي تصرفها البوليساريو على مناصريها .
بتاريخ 9 سبتمبر, 2018 - بقلم لغة الموقع الافتراضية

النهار24 .

فجّر مدون معارض لجبهة البوليساريو، فضيحة مدوية بعدما قام بنشر وثائق مسربة تكشف المبالغ المالية التي تصرفها البوليساريو على مناصريها، سواء الجمعيات والأعضاء النشطاء بالأقاليم الجنوبية للمملكة برسم شهر شتنبر 2017.

وكشف المدون الذي ينحدر من مخيمات تندوف عن تفاصيل لائحة مطولة ضمت عددا من الأسماء من مثيري الشغب والفتن سواء عبر التخريب أو الدعوة له، او التأطير للحث عليه، أو حتى الدعوة للإنفصال وتسويقه إعلاميا، وكذا إطارات مناصرة للبوليساريو.

ووفق الوثائق المنشورة التي اطلعت عليها النهار24، فإن مجموعة من الأسماء والإطارات تتلقى مبالغ مالية بالعملة الصعبة “اليورو” من الوزارة المسماة بـ“وزارة الارض المحتلة” التابعة لجبهة البوليساريو، وذلك على شكل منح لتأمين أهداف البوليساريو في إثارة القلاقل في الشارع العام،حيث تحصل الجمعيات الموالية للبوليساريو  مثل ASVDH و CODESA وغيرها على مبالغ حددت في 112 ألف درهم.

وبحسب الوثائق المسربة، فإن “الذراع الإعلامي” للبوليساريو حصل على مبلغ مالي وصل إلى 44 ألف درهم، فيما تلقى “النشطاء الحقوقيون” من أمثال أمينتو حيدار وابراهيم دحان وعلي سالم التامك و سيدي محمد ددش على مبلغ مالي ناهز 1850 يورو لكل شخص فيما تلقت حسنة اعليا المتواجدة بإسبانيا مبلغ 900 يورو، دون احتساب المصاريف الأخرى التي وصلت إلى 1747 يورو.

واستنادا على أرقام الوثائق، فقد بلغ إجمالي المنح والمساعدات المالية التي خصصتها جبهة البوليساريو لدعم أطروحاتها الإنفصالية مبلغ 60 ألف يورو، أي ما يعادل 648 ألف درهم، كما خصصت البوليساريو مبلغ 4968 يورو لإستهلاكات اخرى، من ضمنها شراء 6 حواسيب و6 كاميرات فيديو وUSB وأجهزة أخرى.

وكشفت الوثائق ، أن مداخيل جبهة البوليساريو “وزارة الارض المحتلة” من التبرعات بلغت 85 ألف و170 يورو، حيث عرفت مقدميها بالمنظمات إنسانية ومحامين وفاعل خير والمتبقي من الميزانية السابقة.

تعليقات القراء
عدد التعليقات 0


ان مجلّة ووردبريس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان مجّلة ووردبريس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.