سياسة

ادريس مرون وزير التعمير وإعداد التراب يؤطر ندوة حول موضوع” الجامعة والجهوية الموسعة “.

النهار24

في إطار استراتيجية وزارة التعمير وإعداد التراب ؛ شارك إدريس مرون وزير التعمير وإعداد التراب الوطني، يوم 27 أكتوبر 2015 بالمعهد العلمي بالرباط، في ندوة حول موضوع “الجامعة والجهوية المتقدمة” .
وقد استهل الوزير كلمته مبرزا أهمية ورش الجهوية المتقدمة الذي انخرط فيها المغرب والتي تعد نقلة نوعية نحو منظومة متكاملة للحكامة الترابية، ومن هذا المنطلق، تَعْتبر وزارة التعمير وإعداد التراب الوطني، الجهة هي المجال الأنسب لضمان ودعم التقائية السياسات العمومية، ومختلف البرامج القطاعية لتحقيق رهان التنمية المستدامة. كما يشكل المجال الجهوي مسألة ذات أولوية في مرجعيات وثائق إعداد التراب والتعمير. حيث تساهم الوزارة بشكل فعال في تطوير آليات وأدوات ناجعة لرفع مستوى التنسيق بين الفاعلين المؤسساتيين على مستوى الجهة .
واعتبر السيد إدريس مرون أن دمقرطة التعليم العالي من خلال تعميم مؤسساته على الجهات، شرطاً ضرورياً لارتقائها اقتصادياً واجتماعياً وثقافياً. ولكن توطينها جغرافياً يجب أن يخضع من جهة، لمعايير علمية واعتبارات اقتصادية وديمغرافية، وأن يستجيب من جهة أخرى، لانتظارات الجهة وحاجيات سوق الشغل.
وفي هذا الصدد تضع وزارة التعمير وإعداد التراب الوطني مؤسسات التكوين التابعة لها رهن إشارة الجهات، ويتعلق الأمربـ:
المعهد الوطني للتهيئة والتعمير، الذي تأسس سنة 1981، وهو موجه لتكوين الأطر العليا في التهيئة المجالية والتعمير، لفائدة الجماعات الترابية والفاعلين الاقتصاديين والاجتماعيين.

كما أكد السيد إدريس مرون أن وزارة التعمير وإعداد التراب تلتزم بدعم الجهات من خلال مواكبتها للجهات في بلورة تصوراتها وبرامج عملها بالإعتماد على الدراسات والمخططات الإستراتيجية لباي أعدتها الوزارة ؛ إضافة إلى تعزيز قدرات الجهات من خلال إحداث ست مدارس عليا للهندسة المعمارية، وعرض برامج للتكوين والتكوين المستمر لفائدة المنظومة الجهوية سيسهر المعهد الوطني على ملاءمتها مع خصوصيات الجهات و تعبئة المفتشيات الجهوية للتعمير وإعداد التراب والوكالات الحضرية لدعم المجالس الجهوية في وضع وتنفيذ ومتابعة برامج التنمية الجهوية.

ادريس ثاني ادريس ثالث

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى