مجتمع

الملتقى الأفريقي الأول حول التكوين المهني بالداخلة يواصل أشغاله بتفعيل ” الرابطة الإفريقية من أجل تطوير التكوين المهني ” .

النهار24 .

إستمرت صباح اليوم بالداخلة  أشغال الملتقى الافريقي للتكوين المهني بحضور سعيد أمزازي وزير التربية الوطنية ومحمد الغراس كاتب الدولة المكاف بالتكوين المهني  ، بورشة  لتفعيل ومأسسة “الرابطة الإفريقية من أجل تطوير التكوين المهني”، التي تم إحداثها من طرف 15 بلدا إفريقيا في إطار اتفاقية متعددة الأطراف، وقعت في 18 أبريل 2017 بمكناس، واستشراف مسالك جديدة للتعاون متعدد الأطراف مع بلدان إفريقية أخرى، وبحث إمكانية انضمامها إلى الرابطة الإفريقية لتطوير التكوين المهني .

 ويهدف الملتقى الأفريقي الأول حول التكوين المهني المنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس  إلى إبراز دور التكوين المهني في خدمة التنمية الشاملة وتسطير خارطة طريق لإرساء نموذج للشراكة و التعاون جنوب-جنوب، بصفة عامة، والتعاون في المجال الإفريقي بوجه خاص.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى