من يريد ضرب السياحة بأكادير عبر تسريب فيديو قديم يعود لسنة 2011 ؟

من يريد ضرب السياحة بأكادير عبر تسريب فيديو قديم يعود لسنة 2011 ؟
بتاريخ 24 ديسمبر, 2018 - بقلم لغة الموقع الافتراضية

النهار24 .

هو فيديو انتشر كالنار في الهشيم على صفحات الفايسبوك ، وهو فيديو قديم يعود لسنة 2011، ويحمل نظرة سلبية عن مؤسسة فندقية والفارق الذي تم الوقوف عليه بين ما يروج تجاريا و الواقع.

وتجهل لحد الان الجهات التي تصر على تسويق الفيديو ونشره من أجل خلق نكسة بالقطاع السياحي بالمدينة، خصوصا مع إقتراب الاحتفالات برأس السنة .

هذا وقد فعاليات مهتمة بالقطاع السياحي  إلى الضرب من حديد على كل من سولت له نفسه ترويج هذا الفيديو لضرب القطاع السياحي بأكادير  ودعت السلطات المختصة إلى فتح تحقيق وإصدار بلاغ عاجل في الموضوع.

 

تعليقات القراء
عدد التعليقات 0


ان مجلّة ووردبريس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان مجّلة ووردبريس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.