المديرية العامة للأمن الوطني …عناية خاصة بالحالة الصحية لرجال ونساء الأمن .

المديرية العامة للأمن الوطني …عناية خاصة بالحالة الصحية لرجال ونساء الأمن .
بتاريخ 5 أكتوبر, 2019 - بقلم لغة الموقع الافتراضية

النهار24 .

تقترح المديرية العامة للأمن الوطني على زوار فضاء أيام الأبواب المفتوحة، التي تجري بطنجة بين 2 و 6 أكتوبر، رواقا مخصصا للتعريف بالخدمات الطبية التي وضعتها لفائدة كافة موظفي الأمن، والتي تجسد الأولية التي توليها للحالة الصحية لرجال ونساء الأمن الوطني.

وبالفعل، تضع مفتشية المصالح الصحية للمديرية العامة للأمن الوطني، التي تتكلف بتجميع وتتبع والارتقاء بالحالة الصحية العامة لموظفي الأمن الوطني، رهن إشارة الزوار رواقا يضم 4 فضاءات، ويتعلق بفضاء الصحة والاستشارة، وفضاء علاجات القرب، وفضاء الاكتشاف، وفضاء صحة الفم والأسنان، إلى جانب قسم مخصص لعلم نفس الطفل.

وتسعى المديرية العامة للأمن الوطني من خلال هذا الرواق إلى إحداث فضاء للاستشارة والاستعلام والتحسيس حول التربية العلاجية لمختلف الأمراض المزمنة، خاصة عبر توفير دلائل علاجية ومواد تعليمية وتثقيفية يتم توزيعها على الزوار.

كما يعد الرواق أرضية من أجل التعريف بالخدمات الصحية التي تقدمها المديرية العامة للأمن الوطني لفائدة موظفيها وذوي حقوقهم، إلى جانب كونه فضاء ترفيهيا يحث الزوار على اكتشاف كافة أعضاء الجسم من خلال برنامج ثلاثي الأبعاد للواقع الافتراضي المعزز.

وهيأت مفتشية المصالح الصحية للمديرية العامة للأمن الوطني فضاء مخصصا لصحة الفم والأسنان، حيث يتم منح الأطفال علبة تحتوي على فرشاة ومعجون أسنان، بالإضافة إلى مطويات ترمي للتحسيس بالإجراءات الجيدة لنظافة الفم والأسنان.

وحسب السيدة نعيمة الزين، أخصائية نفسية إكلينيكية وأخصائية نفسية للشغل، يتضمن هذا الرواق أيضا ورشة للاختبارات النفسية للأطفال، وذلك انطلاقا من مبدأ أن تنشئة طفل متوازن يعطي شابا متوازنا في المستقبل.

كما تستعرض ورشة الاختبارات النفسية مختلف الخدمات التي تقدمها المديرية العامة للأمن الوطني لفائدة موظفيها، تؤكد السيدة نعيمة الزين، مشيرة إلى أهمية هذه الخدمات بالنسبة لموظفي الأمن الذين يمارسون مهمة تتطلب الكثير من نكران الذات.

ويندرج تنظيم أيام هذه الأيام من الأبواب المفتوحة ضمن استراتيجية المديرية العامة للأمن الوطني للانفتاح على محيطيها، ولتمكين المواطن من الاطلاع على آليات التحديث المعتمدة لضمان أمن المواطنين والممتلكات وحفظ النظام العام.

كما تجسد هذه الدورة إرادة المديرية العامة للأمن الوطني لترسيخ القرب من المواطن، ولتسليط الضوء على الجهود المبذولة على مختلف المستويات الأمنية، وكذا سعيها لتقديم خدمات ذات جودة رفيعة تستجيب لتطلعات السكان في مجال الأمن، وفقا للتعليمات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وسيتم تقديم 8 عروض بشكل مباشر، توضح أساليب وتقنيات التدخل المعمول بها من لدن وحدات التدخل كتقنيات الحماية المقربة وسياقة الدراجات وشرطة الخيالة والكلاب المدربة للشرطة والدفاع الذاتي وإدارة الأزمات.

أما على مستوى الورشات التفاعلية والتحسيسية، سيكون الزوار على موعد مع 7 ورشات حول مواضيع على صلة مباشرة بالمواطن، من قبيل تزوير المستندات والأوراق النقدية، والجرائم الالكترونية والرسم التقريبي، بالإضافة إلى فضاء للتوعية والترفيه مخصص للجمهور الناشئ، بالإضافة إلى 7 ندوات تناقش مواضيع أمنية راهنة.

تعليقات القراء
عدد التعليقات 0


ان مجلّة ووردبريس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان مجّلة ووردبريس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.