أخبار وطنية

قائد اوريكة يتصدى لمبتزي مستثمر أجنبي .

النهار24 .

فوجئ بعض من ساكنة الجماعة الترابية أوريكة بخبر منشور ببعض المواقع الإلكترونية المحلية مفاده توجيه اتهامات لقائد المنطقة المذكورة من أجل فبركة تهمة لامرأة مسنة محاباة لمصالح مستثمر أجنبي .
حيث أنه و خلافا لهذا الادعاء فقد تبث لمراسلنا بعين المكان و بعد إجرائه للتحريات اللازمة على أن ما ورد بالمقال المذكور مخالف للواقع و مجاف للحقيقة بعلة أن القائد قد تصرف في نطاق ما يفرضه عليه القانون متقيدا بذلك بالنصوص القانونية المؤطرة لعمله و وظيفته بوصفه رجل سلطة و ضابط سامي من ضباط الشرطة القضائية و أن تدخله لفض الخلاف الواقع بين الطرفين أملته هذه المهام و تلك الصفة بعد أن منعت تلك السيدة مستخدمي المكتب الوطني للكهرباء و الماء الصالح للشرب من تتبيث اعمدة ربط مشروع الاجنبي بالكهرباء دون موجب حق خاصة و أن هذا الاخير قد استوفى جميع الإجراءات القانونية التي يستلزمها التزود بهذه المادة فضلا عن ان هذه الاعمدة ثم اقامتها بالطريق العمومية و لا تلحق اي ضرر بالمنوه بها من جهة و من جهة ثانية فإنه و بالتاريخ المشار اليه في المقال المنشور فقد حضرت الى عين المكان جميع المصالح المختصة بما في ذلك المصلحة التقنية للجماعة الترابية أوريكة باعتبارها الجهة المكلفة برسم و تمرير الممرات العمومية و تحديدها، و كذا مصلحة المحافظة العقارية و المسح الطوبوغرافي الذين وضعا انصاب الطريق العمومية وفقا للتصميم الطوبوغرافي لعقار المشتكية حسب المستفاد من بيانات الرسم العقاري لهذا الملك التي تم تحديد عرضها في سبعة امتار و ليس اربعة امتار بناءا على ما ورد بزعمها بالمقال سالف الذكر و لم يسبق لها ان تبرعت للاجنبي او لغيره باي شبر من ملكها .
و يروج على أن الغاية من خرجات المشتكية المذكورة هو محاولة منها و محرضيها من سماسرة العقار ابتزاز الاجنبي عبر مطالبته بمبالغ مالية و فوائد عينية دون وجه حق و هو ما تصدى له القائد بحزم و صرامة حفاظا منه على سمعة الوطن و تشجيعا منه على الاستثمار و تطبيقه للقانون دون تمييز او محاباة تفعيلا للمفهوم الجديد للسلطة باعتبارها فاعلا حيويا في التنمية الاقتصادية . و إذ نؤكد على أن هذه المشتكية كالت للقائد سيلا من السب و الشتم و التهديد دون مراعاة وضعه الاعتباري و المهني و قدحا في شخصه و مساسا بشرفه خاصة أن لهذا الاخير سمعة طيبة بالمنطقة و إنصاته للساكنة و صرامته في تطبيق القانون و عدم تساهله مع معرقلي المشاريع الاستثمارية و مبتزي الاجانب المستثمرين من سماسرة العقار و من يدور في فلكهم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى