جهات

نساء شركات أريفلام المغرب متذمرات بعد قرار إلغاء مهام المدير الاقتصادي للشركة عمر تعدي .

النهار24 .

في إطار العلاقات المتوترة بين كل من الدولة المغربية ودولة السويد، وعلى إثر القرار الذي اتخذته إدارة الشركة السويدية بإلغاء مهام المدير الاقتصادي فرع المغرب عمر تعدي وتعويضها بمهام أخرى اقل مرتبة، وذلك مقابل منح صفة المدير الاقتصادي لشخص جديد من  دولة السويد، أثيرت ضجة كبيرة من قبل العديد المستشارات والنساء العاملات بالشركة فرع المغرب على إزاء هذا القرار الذي جاء دون سابق إعلان، وخاصة أن الأمر يتعلق بالمئات من النساء اللواتي يكسبن قوتهن من خلال العمل بهذه الشركة وذلك بمساعدة المدير الاقتصادي السابق عمر تعدي الذي كان المشرف الأول والأخير على إنشاء وتسيير جميع فروع الشركة داخل المغرب، بل والتواصل مع العاملات بها بشكل مستمر حتى تمكن من إثبات تواجدهن داخل السوق، وهو الشيء الذي تتخوف من أن تفتقده تلك النساء من خلال تعيين مدير جديد من جنسية مختلفة ولا يمكنهن فهم لغته وطريقة تعامله معهن.

وهنا أعلنت العديد من النساء المشتغلات ضمن الشركة حملة تضامنية مع عمر تعدي الذي يذكر على أنه اشتغل بشركة اوريفلام لمدة اكثر من 18 سنة، بحيث كان المؤسس والمشرف الاول والأخير على الشركة بمختلف فروعها بالمملكة المغربية، بل والساهر على عدد من التظاهرات التحفيزية لنساء أوريفلام بالمغرب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى