الجمعة 04 أبريل 2024
spot_img
الرئيسيةأخبار وطنيةليس دفاعا عن الوزيرة بوشارب ولكن دفاعا عن المنطق .

ليس دفاعا عن الوزيرة بوشارب ولكن دفاعا عن المنطق .

النهار24 .

 تهاطلت في الآونة الأخيرة انتقادات مجانية لشخصية الوزيرة بوشارب  وهي ملغومة في توقيتها وتحليلاتها لغتها الهجوم والانتقام ؛ تريد ان تصل إلى نتيجة واحدة مفادها محاربة الوزيرة نزهة بوشارب ,وأنه جاء الوقت لذلك ؛ بعد صعود أسهم المرأة بعد الثورة التي أحدثتها  داخل جمعية النساء الحركيات  والبرامج التي احدثها على مستوى وزارة  إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة .

لابد من الإقرار أولا ان المغرب كانت له فرصة تاريخية حقيقية للنهوض بقطاع التعمير والإسكان مع تخصيص ميزانية ضخمة للقطاعين وبرنامج متكامل .
الوزيرة بوشارب التي خاضت تجارب سابقة ؛ لا بد وانها ترسخت لديها غيرة وطنية كبيرة لبلدها , وأصبحت مسؤولة في خدمة الصالح العام وتخلصت من أغلال المصلحة الحزبية الضيقة , والقرارات الشجاعة التي اتخذتها تعكس إلى أي حد وفق من اختاروها لهذه المهمة الصعبة في النهوض بقطاع  إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة ودفعته نحو الاستقرار والثبات.

فدعوا المرأة التي لا تطيق الخداع والنفاق تعمل فإن أصابت فلها أجران وإن أخطأت فلها أجر واحد .
أولى القرارات الجريئة التي اتخذته هو إخراج برنامج تأهيل قطاع التعمير والإسكان وهو البرنامج الذي هلل له جميع الفاعلين في المجال وأعطى نظاما جديد للاشتغال في مجال التعمير والإسكان وقد أثبتت  التجارب نجاح البرنامج  بكل المقاييس وبشهادة مهنيي القطاع  .

لعل الجميع لاحظ الحنق الذي سببته جولات الوزيرة المكوكية بين المدن المغربية في إطار جولات الحزب التنظيمية أو في إطار مهمتها كوزيرة لإعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة ، وهو ما سبب إحراج للبعض وربما لأنهم تعودوا الاشتغال داخل المركز  , لكن الزمن تغير .

السيدة بوشارب بدت أمينة في الالتزام على تنفيد جميع البرامج التي تخص وزارتها والتي جعلتها محط أنظار المهتمين بقطاع التعمير والإسكان وسياسة المدينة   .

ولا يمكن لعاقل أن ينكر المجهودات المبذولة من طرف الوزيرة بوشارب وبرامجها المحدثة بالوزارة والتي اعطت أكلها ؛ فالعبرة أولا وأخيرا بمخرجات وبرامج هذه المرأة أما غيرها فغثاء كغثاءالسيل .

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

- Advertisment -
Google search engine

الأكثر شهرة

احدث التعليقات